صحة

في لبنان… طفلة تخسر حياتها على أبواب المستشفيات!

نعت السيدة ماريا موسى طفلتها عبر مواقع التواصل الإجتماعي، بعدما فقدتها أمس بعد أن رفضت غالبية المستشفيات استقبالها.وقالت ماريا: “خسرتُ ابنتي لان المستفيات بلا رحمة وحياة ابنتي لا قيمة لها بالنسبة لهم، ابنتي في السماء وانتم ستحترقون بنار جهنم”.وصل وضع لبنان الى حدّ موت الأطفال على أبواب المستشفيات. لن تتحرك ضمائر السياسسين “الأصنام” طبعاَ و”كارتيل” المستشفيات سيقف بوجه هذه الطفلة على الأرحج، لكن من غير المسموح ما يعيشه اللبنانيون من ذلّ وقهر وفقر. فال متى سيبقى المواطنون راضون بهذا الوضع الرديء؟! متى سيغضبون وسيقتلعونهم عن كراسيهم؟

الوسوم

قسم التحرير

التحرير في موقع قلم سياسي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
إغلاق