سياسة

محفوض : إنّها أزمة إستسلام حكم لميليشيا

غرّد رئيس حركة التغيير ايلي محفوض عبر “تويتر”: “إنفجارات غامضة ومتنقلة وآخرها بين بلدتي حومين الفوقا ورومين وأغلب الظن أن حضور حزب الله الذي يُمسك بالأرض لا يسمح للدولة بالإقتراب ولا للإعلام. إن غياب الشرعية وعجزها أفقدها وظيفتها في مقابل قدرة الميليشيا على التحرك والتنقل. إنه أخطر من إحتلال. إنها أزمة إستسلام حكم لميليشيا”.

قسم التحرير

التحرير في موقع قلم سياسي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى