صحة

مرض مميت يظهر في الهند بين مصابي كورونا!

أعلنت السلطات الهندية، الخميس، إنشاء أجنحة خاصة في مستشفيات بالعاصمة الهندية نيودلهي لمحاربة مرض الفطر الأسود مع انتشار هذه العدوى المهددة للحياة بين مرضى مصابين بفيروس كورونا.

وقالت السلطات إن آلافا أصيبوا بداء الفطر العفني – ويعرف باسم الفطر الأسود وهو نادر في الأحوال العادية – في جميع أنحاء الهند التي تكافح موجة كوفيد-19 أودت بحياة أكثر من 100 ألف شخص في الشهر الماضي.

يقول بعض الأطباء إن الاستخدام المفرط للأدوية المعروفة باسم الستيرويدات لمكافحة فيروس كورونا يقف وراء تفشي الإصابة بالفطر الأسود.

ويؤدي هذا المرض إلى وفاة أكثر من 50 في المائة من المصابين به في غضون أيام. وفي بعض الحالات، يقوم الجراحون بإزالة العينين والفكين العلويين لوقف انتشار العدوى.

وقال رئيس وزراء نيودلهي أرفيند كيجريوال إنه سيتم إنشاء أجنحة خاصة في ثلاثة مستشفيات للتعامل مع العدد المتزايد من حالات الفطر الأسود.

وتعهد أيضًا بضمان حصول جميع المرضى على الأدوية التي يحتاجون إليها مع معاناة الهند من النقص في العقاقير المضادة للفطريات فيما يعاني نظام الرعاية الصحية في الهند بالفعل من ضغوط عارمة.

وأفادت تقارير إعلامية أن هناك أكثر من 200 مريض بالفطر الأسود في مستشفيات نيودلهي مع وجود العشرات في قوائم انتظار للحصول على سرير.

وامتلأت وسائل التواصل الاجتماعي الهندية بطلبات من أقارب مرضى داء الفطر الأسود يطلبون المساعدة في العثور على الأدوية.

وأعلنت ولايتا راجستان وتيلانغانا عن انتشار وباء الفطر الأسود فيهما. فيما أبلغت ولاية ماهاراشترا وحدها عن أكثر من 2000 حالة.

لم تتمكن السلطات من تحديد عدد حالات الوفاة الناجمة عن المرض الفطري منذ أن تعرضت لموجة الفيروس التاجي الحالية قبل ستة أسابيع.

قسم التحرير

التحرير في موقع قلم سياسي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
إغلاق