أمن وقضاء

وعد من مولوي : سأحترم الحراك المدني

أكد وزير الداخلية بسام المولوي من المديرية العامة للأمن العام أنه “منذ أن تسلّمتُ مهامي في الوزارة قطعتُ على نفسي وعداً بالحفاظ على الأمن وتطبيق القانون واحترام الحراك المدني الذي يمثل شريحة كبيرة من اللبنانيين”.

وشدد بعد لقائه المدير العام للأمن العام اللواء عباس ابراهيم على أن “مديرية الأمن العام تُعدّ نموذجاً عن الإدارة السلميّة التي لطالما حقّقت الإنجازات لا سيما في الأمن الاستباقي والتجسس”.

وتابع المولوي: “أقدّر كثيراً صعوبة الأوضاع المعيشية والاقتصادية وأكرّر وعدي لكلّ عنصر في الأمن العام أن أقوم بكلّ جهدي لتأمين الحدّ الأدنى من حاجاته وسأطبّق القانون ولن أقبل بالتجنّي على أحد”.

وبدوره، لفت اللواء ابراهيم إلى أن “المواطن في المديرية هو صاحب حقّ وليس طالب خدمة والعسكريون خاضوا أشدّ الحروب مع الإرهاب وصولاً إلى تقديم الشهداء والجرحى وثبّتوا بدمائهم نظرية الأمن الاستباقي في قاموس التصدي للإرهابين التكفيري والإسرائيلي”.

وقال ابراهيم: “الأمن العام يؤكّد جهوزيته القصوى لإسقاط أي عمل يستهدف لبنان واستقراره من أيّ فوضى تُدبّر له وللبنانيين ضمن حدود صلاحياته القانونية لا سيما أننا نواجه أزمة وجودية لم يسبق للبلد أن شهدها في تاريخه”.

قسم التحرير

التحرير في موقع قلم سياسي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى