محلي

شمعون: الحل ليس في تغيير وهبه بل تغيير أسلوب الحكم

رأت السفيرة ترايسي شمعون أن “مشكلة وزير الخارجية في حكومة تصريف الأعمال شربل وهبه تكمن في أنه لم يسع لاحترام موقعه ولا علاقات لبنان الخارجية والتاريخية ولا الأصول الديبلوماسية، بل سعى، حصرا، لإرضاء من عينه فتفوه بما كان يجب ألا يقوله، ولكنه سمعه أيضا ممن عينه في منصبه”.

ولفتت شمعون، الى أن “تنحي وهبه قد يطوي صفحة، ولكن المطلوب هو إقفال هذا الكتاب من الأخطاء المتكررة في إدارة الدولة، فالانهيار ليس ماليا فقط بل سياسيا وأخلاقيا أيضا، وما تعطيل تشكيل الحكومة لفرض الشروط إلا أحد الأمثلة على هذا الانهيار”.

وقالت: “كان الحري بوهبه أن يعتذر فورا، بدل اتهامه الآخرين بتحوير كلامه. وكان الأجدى برئاسة الجمهورية أن تستدعي السفير السعودي لتبليغه اعتذارا، بدل اتهام الإعلام بالحملات”.

وتابعت: “للأسف، يقع البلد، يوما بعد يوم، ضحية أسلوب حكم سيدخل لبنان في المزيد من الأزمات، وبدل العمل ليلا ونهارا لإقناع السعودية بالعدول عن قرار وقف استيراد الإنتاج الزراعي من لبنان نسيء التعامل معها، غير آبهين بالمتضررين من ذلك، وهذا هو الأسلوب الذي عهدناه وكأن هناك من يقول “من بعدي الطوفان”.

وختمت شمعون: “ليس الحل في تغيير وهبه، فهو تفصيل صغير. الحل في تغيير أسلوب الحكم، الحل في أن يكون إنقاذ البلد أولوية، لا توريث الصهر”.

قسم التحرير

التحرير في موقع قلم سياسي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق