عربي ودولي

منفذ هجوم روسيا: أنا إله!

أطلق المدعو إلناز غلافييف صباح اليوم الثلاثاء النار داخل مدرسة في مدينة قازان الروسية، موقعا 8 قتلى و20 جريحا على الأقل، قبل أن تتمكن قوات الأمن من القبض عليه.وحسب وسائل إعلام روسية، فإن الشاب تخرج من هذه المدرسة قبل 4 سنوات وكان يدرس البرمجة في الصف الرابع والأخير بكلية “تيسبي” في قازان، إلا أنه تم فصله من الكلية في 26 نيسان الماضي بسبب نتائجه الدراسية السيئة.وقال زملاء له في الكلية إنه كان شخصا منغلقا على نفسه وهادئا يتجنب النزاعات.ويعد يومين من فصله حصل الشاب على رخصة لحيازة بندقية Hatsan ESCORT تركية الصنع موديل عام 2017، وهو نفس السلاح الذي استخدمه “سفاح كيرتش” فلاديسلاف روسليكوف لتنفيذ هجومه في تشرين الاول 2018.وقبل الهجوم بفترة وجيزة، أنشأ غلايافييف حسابا على إحدى منصات التواصل الاجتماعي، حيث شارك نواياه، قبل ساعة من وقوع المأساة فكتب إنه يعتزم أن “يقتل كمية كبيرة من النفايات الحيوية ثم يطلق النار على نفسه”.

قال خلال أستجواب أولي في مركز الشرطة بعد اعتقاله إنه يكره الجميع، وإنه تعلم كيفية صنع القنابل عبر الإنترنت. وأكد الشاب أنه جاء إلى المدرسة بمفرده، وكان يريد “أن يعرف الجميع أنه إله”، موضحا أنه أدرك أنه “إله” قبل حولي شهرين.وسيخضع الشاب لفحص شامل من علماء النفس والأطباء النفسيين، وفق ما أفاد مصدر أمني لوكالة “نوفوستي”.

قسم التحرير

التحرير في موقع قلم سياسي

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
إغلاق