سياسة

المقدم: ضاع الوطن بين سيِّد النيترات وسِيادة باسيل

اعتبر رئيس حركة العدالة والانماء المحامي صالح المقدم ان لبنان الذي تخطّى مرحلة الفشل في الحكم والإدارة على صعيد مؤسساته السياسية والادارية بات رهينة مغامرات سيّد النيترات بغطاءٍ ممن طالعنا بخطاب أنه استطاع تحقيق السيادة والاستقلال وباقي التغيير والإصلاح فشعرنا لوهلة أنه كان يقصد اوصلناكم لجهنم وباقي الجحيم.

وأضاف كاد لبنان من يومين أن يدفع ثمن مغامرات حزب النيترات وادخالنا في حرب سيدفع اللبناني الذي كفر بالأزمة العاصفة ثمنها وتُضاف على سجل إنجازات سيد قصر بعبدا وصهره الذين يتحملان المسؤولية الكاملة في غطائهما الاعمى لحزب الله ومشروعه.

وشدد ان مقاومة حزب النيترات باتت أداة بيد ولي الفقيه لتحويل لبنان إلى ساحة حرب وفوضى وصندوق رسائل ولم يعد مقبولا بعد اليوم أن يستخدمون أرواح اللبنانيين وارزاقهم خدمة لايران فكفانا شرّ الآخرين على أرضنا وليكن ما حصل من ردة فعل في منطقة شويّا رسالة واضحة برفض الأعمال الميليشياوية وتعريض أمنهم للخطر كما رسالة للمجتمعين العربي والدولي أن الشعب اللبناني تخطّى كل حواجز الخوف ولم يعد يقبل بوجود هذه الفوضى السيادية على أراضيه والمطلوب من الجيش اللبناني ان يبسط سيطرته الكاملة على كل الاراضي اللبنانية فبيده وحده قرار السلم والحرب وليضرب بيد من حديد كل مخل بأمن الوطن والا فالبلاد ساقطة نحو الجحيم الموعود والعواقب ستكون كارثية وليتحمل الجميع مسؤولياته ونختم بالسؤال اين المجلس الأعلى للدفاع الغائب قصراً في اللحظات الحساسة التي تمس السيادة اللبنانية؟

المحامي صالح مقدم

رئيس حركة العدالة والإنماء

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى