مقالات

لا الDNA بيعملك فينيقي ولا اللغة بتعملك عربي

‏كتب إيلي خوري بتغريدةٍ عبر حسابه:

“اما بالنسبة لموضوع عرب ومش عرب.

اولاً، التاريخ ووثايقو (اذا اكتملت) شي، والهوية كعِلم شي تاني. حاج خالطين شعبان برمضان.

تانياً، التاريخ الفينيقي شي مهم جداً، ونبذو ما في يكون ناتج عن ذكى بل عقدة. في دول بتستولي عتاريخ غيرا لتصنّع تاريخا، وعنّا بدّن يزتّوا تاريخن بالزبالة تيبيّنوا كوول.

فاذا كلّ الطوائف شرّفوا عالبلد عمراحل، هل كان البلد فاضي قبلن! يعني قبل رهبان الموارنة وعسكر الدروز وخلافه ما كان في ناس بهالجغرافيا الرائعة! علماً انو لبنان بمساحتو الحالية ما كتير اختلف عن مساحاتو عبر التاريخ.

لا الـDNA بيعملك فينيقي ولا اللغة بتعملك عربي. انت قادر تكون ٢ او ٣ بفرد وقت، اسألوا زاڤين وكريم مثلاً. انت يلّي بتقرّر اذا لبنان كفكرة عاجبتك او لأ، شو ما كان اصلك او لغتك، والباقي تفاصيل.

وما في تعارض ابداً بين كونك فينيقي او لبناني وكونك عربي. متلما ما كان في تعارض مع كونك فرعوني او روماني او عثماني آنذاك. لبنان كتلة تاريخية اصيلة، توحّدت وانقسمت عبعضا احيانا، كما انضمّت الى او قاومت امبراطوريات احياناً اخرى، متلا متل غيرا.

العنصرية اللبنانية ضدّ العروبة وزميلتا العنصرية العربية ضدّ اللبنانية متل بعض. الاساس طائفي اجمالاً. وبالتالي يلّي بيعتبر الفينيقية فكرة عنصرية وسخيفة بيكون هو عنصري وسخيف كمان، متلو متل يلّي مصرّ انو ما في ولا شي بيحمعوا بالعرب!

العروبة ككومونولث (مش تاع عبد الناصر وعفلق يعني) ما بتمنعك تكون لبناني او مصري او سوري او الخ، وفخور بنفس الوقت.

اخيراً، “التقوقع” حول نظريات مؤرّخ واحد مش علم، وخاصةً انو احد كتبو على الأقل منسوخ كاملاً عن پسودو مؤرخين غير معترف فين”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى