سياسة

القدس عربية وعاصمة فلسطين

إلى قُدسي

إلى قُدسِ كُلِّ مسيحيٍ ومسلِم

عُذراً فلسطين

وبَعدُ ماذا ؟؟

وبَعدُ يا عُربُ ماذا نفعل..

إِنَّها الأقصى والمَهد ،

أرضُ الزيتونِ فلسطين

من lذُكِرَت في دُستورِنا وما دُستورُنا

سِوى قرآنٌ مُبين فلسطينُ يا عُربُ أرض الطهارة حيثُ الحجر بيد الطفلِ سلاحٌ

وفي كُلّ زاويةٍ ثائرٌ ينقَضُّ على الغاصبِ بسكّين..

إنَّها شرفُ الأُمّة فما لِشرفِكُم فاعلين

ولِمَ ولِمتى سنبقى وسلاحُنا صامتين ؟؟

وإِن تكلمنا بجهادٍ فيها نجاهدُ كلاماً وعلى كراسينا قابِعين

وعلى عروشِنا خائفين ..

إِنّها القدسُ يا عُربُ مَن فداها الرّوحُ والبَنين…

عُذراً

عُذراً يا قدسُ عُذراً

فقد فقدنا إِحساسَنا بالحنين

ونسينا نصرنا في حيفا ويافا وطبريَّة وحِطِّين..

يوم كان سلطانُ المسلمينَ رَجُلٌ اسمهُ صلاحُ الدّين

يا أقصى سلامٌ لكَ مني وحُبٌّ مذهبي الجهادُ فيكَ وصلبُ دين…

عُذراً

عُذراً فلسطين عُذراً

فقد باعوكَ بِفلسٍ وطين

محمد صابونجي

محمد طه صابونجي

رئيس تحرير موقع قلم سياسي ماجستير صحافة و إعلام عضو بيت الإعلاميين العرب في تركيا آرائي تعنيني ولا تُلزِمك فإما أن تقرأ وتناقش مع مراعاة أدب النقاش البناء أو لا تعلق

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
إغلاق