سياسةعربي ودولي

واشنطن تفرض عقوبات على الخبير الاقتصادي حسن مقلد

أعلنت وزارة الخزانة الأميركية، اليوم الثلاثاء، فرض عقوبات جديدة “مرتبطة” بحزب الله اللبناني، تشمل 3 أفراد و3 كيانات، بزعم ضلوعهم في تسهيل أنشطة مالية لحزب الله.

وكانت الوزارة الأميركية قد أعلنت في بيان: “اليوم، يفرض مكتب مراقبة الأصول الأجنبية التابع لوزارة الخزانة عقوبات شملت عدة أفراد وكيانات بسبب تسهيلهم أنشطة مالية لحزب الله اللبناني”.

وفي التفاصيل، قالت وزارة الخزانة إنها ستفرض عقوبات على حسن مقلد وشركة الصرافة التي يملكها بسبب صلات مالية مزعومة بحزب الله.

كما أشارت وزارة الخزانة الى أن شركته “سي تي إي إكس” مرخصة في لبنان من قبل مصرف لبنان المركزي.

وتتهم الخزانة الأميركية دائماً أشخاصاً بزعم دعمهم لحزب الله اللبناني لمجرد أنهم لبنانيون من بيئة معينة. كما تتخذ الإدارة الأميركية بشكل مستمر عقوبات على أشخاص وكيانات مقربين من حزب الله.

وسبق أن أدرجت الوزيرين اللبنانيين السابقين علي حسن خليل ويوسف فنيانوس في “قائمة الإرهاب”، بزعم “تقديمهما الدعم إلى حزب الله والتورط في الفساد​”، بحسب تعبيرها. كما فرضت عقوبات على رئيس التيار الوطني الحر، النائب جبران باسيل، بالإضافة إلى عقوبات على النائب اللبناني جميل السيد، وعلى رَجُلَي أعمال لبنانيَّين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى

خانة تجريبية للخبر العاجل

X