سياسة

ارثوذوكسيات

ي واقِعٍ إنتخابي مشدود وضبابي حتى الآن على صعيد الطوائِف تظهر حِدِيَةُ ملفُ التمثيل الأرثوذوكسي اليوم في طرابلس فبعد زيارة وفود مِن طرابلس يوم الخميس الماضي لسعادة المطران أفرام كيرياكوس ضمَّت مُمَثِلين عن المَرشحين مُعارِضة ما يُشاع عن ترشُح الإعلامية ڤيوليت خير الله الصفدي عن هذا المقعد لإعتباراتٍ عِدة مِنها أنها حديثَةُ الوِلادَةِ طرابلسياً ولا تملِكُ الأرضيةَ التي يمتلكونها كونهم أبناء طرابلسبدأت المعركةُ الإنتخابية ما بين أسماءٍ أربع مُرشَح الوزير فرنجية عضو المكتب السياسي لتيار المردة رفلي دياب والأقرَب الى التحالف مع الوزير السابق فيصل كرامي رجل الأعمال أنسطاس كوشاري المُستقِل والتي أشارت إستطلاعات الرأي منذ أشهر الى تقدُمِه على بقية المُرشحين حاصِداً 62% من الأصوات الى أنطوان حبيب الناشِط في العمل العام تحضيراً للإنتخابات الى مُرشَح العزم الغير مُعلَن رسمياً والذي تنقل اوساطٌ عدم رغبتِه بالترشح الوزير السابق نقولا نحاس …فإذا فرضنا تحالف دياب مع كرامي وإستبعدنا فرضيةَ ما أُُشيع عن عدم رغبة نحاس بالترشح يبقى اسمين على لائحة المستقبل أخذُ أحدِهما والمُفترض أن يكون الأقوى على الأرض ليجَيرَ للائحَتِهِ وليكون القادِر على رفعِ نسبة اصواتِها فهل سيكون كوشاري مُرشَحَ المُستقبَل أم حبيب ؟ ومَن مِنهُما الأقوى والمؤثِر ؟ ومَن سيبقى لللوائِحِ الأُخرى وهل سيُغنيها إسمُهُ أم سيكون مجردَ إسمٍ لإكمال أعضاء اللائحة لتخوض المعركة الإنتخابية ؟ هذه بعض مِن الأسئِلة ظهرت بعد إنقشاعِ بعض الضباب الإنتخابي في التحالفات التي ما زالت حتى الآن تكهنات ولم تصبح بعد حِبراً على ورق فتكون لائِحة . ——————————————————-يتبع : إضاءة على شخصية وأعمال ومواقف كل من المرشحين الأرثوذوكس المذكورين بشفافية كامِلة بصالِحها وبطالِحِها فحق لنا أن نعرف مَن ننتخب

محمد صابونجي

محمد طه صابونجي

رئيس تحرير موقع قلم سياسي ماجستير صحافة و إعلام عضو بيت الإعلاميين العرب في تركيا آرائي تعنيني ولا تُلزِمك فإما أن تقرأ وتناقش مع مراعاة أدب النقاش البناء أو لا تعلق

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى