محلي

لا أدوية في الصيدليات ومخزون الشركات ينفد

نفدت الأدوية ولم يعد لعمليات البحث عن دواء في الصيدليات من جدوى إلا في ما ندر. فالمستوردون أكدوا توقف الاستيراد بشكل شبه كامل منذ أكثر من شهر.

فبعد مرور أسبوعين على إطلاق نقابة مستوردي الأدوية وأصحاب المستودعات في لبنان التحذيرات من خطورة نفاد مخزون عدد كبير من الادوية، أكدت النقابة اليوم أن “عملية الاستيراد متوقفة بشكل شبه كامل منذ اكثر من شهر بسبب تراكم المستحقات المترتبة لصالح الشركات المصدرة والتي فاقت قيمتها 600 مليون دولار، وعدم حصول الشركات المستوردة على موافقات مسبقة لمعاودة الاستيراد كما يفرضه قرار مصرف لبنان الصادر في بداية شهر أيار.

وأشارت النقابة في بيان لها إلى أن “الشركات المستوردة لا تزال تسلم احتياجات الاسواق من الأدوية القليلة المتوافرة لديها ومن دون انقطاع، مما يزيد من استنزاف ما تبقى لديها من مخزون من هذه الأدوية القليلة”.

وإذ أعلنت نفاد مخزون الشركات المستوردة من مئات الأدوية الأساسية التي تعالج أمراضاً مزمنة ومستعصية، جزمت بأن مئات الأصناف من الأدوية الأخرى سوف ينفد مخزونها خلال شهر تموز الحالي، ما لم تعاود الاستيراد باسرع وقت ممكن.

وأكدت النقابة أن “الحل الوحيد في المدى القريب يقتضي بترجمة الاتفاق الذي حصل بين وزارة الصحة العامة ومصرف لبنان برعاية رئيس الجمهورية، وخصوصا في ما خص الإبقاء على دعم الدواء حسب أولويات وزارة الصحة العامة، ودفع جميع مستحقات الشركات المصدرة في الخارج كي تعاود إمداد لبنان بالأدوية، وتخصيص مصرف لبنان مبلغاً شهرياً لاستيراد احتياجات لبنان المستقبلية من الأدوية يتم صرفه بحسب أولويات وزارة الصحة العامة”.

الوسوم

قسم التحرير

التحرير في موقع قلم سياسي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
إغلاق