سياسة

كفى رُقياً يا سعد

الجميعُ يَعرِف رُقيَك وعدمُ إكتراثِك لصغائِرِ الأمورِ الأقاويل .كما أن الجميعَ يعرِف أنه يتقَبلُ الانتقادات الكثيرة المُحِبة مِنها والكارِهة بروحٍ لا يتحلى بمثيلها أحدُ أفرادِ حكومَتِه ،كما لا يرضاها ولو ضِمناً أغلبيةُ أهلِ السياسة .ولكن أن يصِل الأمرُ للإساءةِ إلى رئيس الوزراء بشخصِهِ ولما يمثِل على الصعيدِ الشعبي أولاً قبل الصعيد الرسمي مِن ناقِصٍ بسفالَةٍ ليست غريبةً عن شخصيتِه راكِباً موجَةَ المُعارضة متَبنيًا رؤيتِها لا إيماناً بل تبعيةً للوصول إلى مركز حكومي أو برلماني فهنا عبارَةُ (غير مقبول) قليلة جداً وإنما يجِب أن تكونَ مِن المُحرمات رأينا سابِقاً غيرةَ وغضبَ أهلِ الضاحية على أمين عام الحِزب عندما شخَّصَهُ مُخرِج في برنامِجه ورأينا غيرة أهل الجنوب والضاحية على رئيس مجلس النواب عندما تناولَهُ وزير منذ فترة أثبَتَ جمهور الحزب وبري كما كُتلهما حُبُهُم وولائهم لِمَن مَسَّ مقام الزعيمين فكان المَسُ محرماً يا ابن الرفيق لطالما كُنتَ تمشي بقافِِلتِك وورائها مَن ينبح ، غيرَ مُبالٍ ولا سامع لنُباحِهم وذلك لأنك تعرِفُ قيمَةَ نفسِك وتاريخَ أبيك الذي أصبحتَ تقتَرِبُ جِداً مِن آدائِهِ وحِكمته وبرغمِ أن كُلَ قافِلة مصحوبةٌ بنابِحيها إلا أن الجرباء مِن النُبَّاح يجِبُ معالجتُها حتى لا تنقُل العدوى إلى البقية ، واليومَ أجرَبُ أساءَ إلينا جميعاً عبر إساءتِهِ لك كونكَ الزعيم السني الأول والأقوى ولسنا بقاصرين عن إظهارِ غضبنا وغيرتنا في الشارِعِ كغيرنا ولكننا نقتدي بك إذ أنك تقدِمُ القانونَ على رداتِ الفِعل في الشارِع وهنا واليوم أنت المسؤول عن أي ردة فِعل في الشارِع ما لم تنتفض بالقانون على مَن أساءَ لك مِن أجرب سافل مُنحَرِفِ العقل والتفكير فلا هو بصِدقٍ شيعي المذهب والانتماء ولا هو بالفِعل سُني العقيدة والولاء بل هو بغبغاءٌ إعلامي يُسمَعُ صوتُهُ عندما يؤمَر مِن أسيادِه المُنفذينَ لأجنداتٍ لا تمُتُ للعالم العربي بصِلة لنا حقٌ عِندَك فكرامَتُكَ كرامتُنا والنيلُ مِنكَ نيلٌ مِنا واليوم القرارُ لك أما غداً فالقرارُ قرارُنا وخاصةً بغيابِ أصواتِ المنسقيات والنواب والمسؤولين الذين لما كانوا لو لم يكُن اسمُكَ مرتبِطًا بهم فكفاكَ رُقياً وأرخِ مِن يدك اللِجام فتُخرِسُ السفلة وتُؤدِب اللِئام

محمد صابونجي

محمد طه صابونجي

رئيس تحرير موقع قلم سياسي ماجستير صحافة و إعلام عضو بيت الإعلاميين العرب في تركيا آرائي تعنيني ولا تُلزِمك فإما أن تقرأ وتناقش مع مراعاة أدب النقاش البناء أو لا تعلق

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
إغلاق