محلي

المولّدات نفدت من المازوت… والـ5 أمبير إلى 500 ألف!

أكّد رئيس تجمع أصحاب المولدات الخاصة في لبنان، عبدو سعادة، أنّ “ليس صحيحاً أنّ سعر الخمسة أمبير أصبح الآن 500 ألف ليرة، فوزارة الطاقة هي مَن تضع تسعيرة كهرباء الاشتراك، وهذه التسعيرة تتأثّر بسعر المازوت وسعر صرف سعر الدولار وساعات القطاع، وليس نحن مَن نسعّر”.

وأضاف سعادة في حديث لـ”النهار” أنّه “ابتداء من الشهر المقبل، وفي حال تمّ تسليم أصحاب المولدات المازوت على سعر 3900 ليرة، سيصل حينها سعر اشتراك الخمسة أمبير إلى حوالي 500 ألف ليرة، لكن حتى الآن لم ترتفع الأسعار بعد”، لافتاً إلى أنّ “لطالما حذّرنا ولا زلنا نحذّر من أنّ رفع الدعم عن المازوت سيرفع سعر الخمسة أمبير إلى 500 و600 ألف ليرة، ووزير الطاقة حذّر من الشيء نفسه مؤخراً، وحينها المواطن لن يكون قادراً على تسديد هذا المبلغ ولن نستطيع الاستمرار بالعمل”.

وشدّد سعادة على أنّ “مولّدات الكهرباء نفدت من المازوت، لذلك أُطفِئت، ولسنا بصدد إطفائها بانتظار لائحة أسعار اشتراكات المولدات الجديدة أبداً، فطالما وزير الطاقة لم يوقع على جدول التسعيرة الجديدة، لا التجار ولا الشركات يسلّمون المازوت. لذلك، على الوزير أن يجد طريقة لتأمين المازوت للمولدات ريثما تصدر لائحة الأسعار الجديدة، لأن الناس لن يستطيعوا التحملّ دون كهرباء حتى يوم الأربعاء لكي يوقع الوزير الجدول”.

وتابع سعادة: “لم يستمع أحد لتحذيرنا، ونطالب كأصحاب مولدات بأن يتم دعم حصّتنا من المازوت على سعر 1500 ليرة لتبقى فاتورة الاشتراك متدنّية بالنسبة إلى المواطن ولكي نستمر نحن بالعمل”.

الوسوم

قسم التحرير

التحرير في موقع قلم سياسي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
إغلاق