عاجل

فوضى عارمة تسود طرابلس

وامتدت حركة الاحتجاجات إلى مبنى السرايا المجاور لمبنى فرع مصرف لبنان في المدينة، حيث قام محتجون بتحطيم بوابتها الخارجية، بعد رشق المبنى بالحجارة وإلقاء قنابل مولوتوف، وسط أجواء فوضى تسود المكان.

كما حاول محتجون اقتحام مبنى يقيم فيه النائب محمد كبارة في محلة المعرض، فحصل تبادل لإطلاق النار سقط خلال خلاله جريحان أحدهما من مرافقي كبارة وآخر من المحتجين، وسط انتشار للجيش والقوى الأمنية في المكان. كما حاول محتجون أن يقتحموا مبنى يقيم فيه النائب فيصل كرامي، لكن الجيش تصدى لهم. وأفيد عن تكسير سيارات قرب منزل الوزير السابق أشرف ريفي.

وسقط جريح آخر في إشكال وقع أمام مطعم أبو صبحي على طريق الميناء، خلال محاولة محتجين إجبار المطعم ومحال أخرى جواره على إغلاق أبوابهم. كما قام عدد من المحتجين بتكسير إشارات السير في شوارع المدينة والاعتداء على محال تجارية وسيارات.

الوسوم

قسم التحرير

التحرير في موقع قلم سياسي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
إغلاق