عربي ودولي

إعتقال 43 شخصًا في طهران… والمئات في كردستان

وفقا لآخر التقارير التي نشرتها منظمات حقوقية في إيران، فقد بلغ عدد الطلاب والنشطاء السياسيين والمدنيين المعتقلين منذ بداية الاحتجاجات الشعبية على خلفية مقتل مهسا أميني أكثر من 40 شخصًا في 6 أيام.

وقد أعلنت “لجنة متابعة أوضاع المعتقلين في احتجاجات سبتمبر (أيلول) 2022” في تقريرها الجديد عن آخر إحصائية للموقوفين منذ بداية التجمعات الاحتجاجية بعد دفن مهسا أميني، 43 شخصا.

وبحسب هذا التقرير، فقد تم اعتقال 20 طالبا من جامعات إيرانية مختلفة، و11 ناشطة، و3 نشطاء إعلاميين، و6 نشطاء سياسيين و3 نشطاء مدنيين.

وقد أعلنت هذه اللجنة أسماء هؤلاء النشطاء المعتقلين. ومن بينهم: نيلوفر حميدي، الصحافية التي بدأت نشر الأخبار حول مهسا أميني وعائلتها من مستشفى كسرى في طهران.

وحتى الآن، لم يدل أي مسؤول بأي معلومات عن اتهامات هؤلاء الأشخاص. كما لم يتم الإعلان بعد عن عدد الجرحى الذين تعرضوا لإطلاق الرصاص المباشر أو العنف من قبل القوات الإيرانية الخاصة والأمنية. لكن بناءً على إحصائيات متفرقة، يمكن تقدير عدد المصابين بأنه بلغ المئات حتى الآن.

وفي الوقت نفسه، أعلن موقع “هنغاو” لحقوق الإنسان، في تقريره الأخير، يوم أمس الخميس، أن عدد الجرحى في كردستان بلغ 733، وعدد المعتقلين الأكراد أكثر من 600 في 4 أيام.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
إغلاق