إقتصادمحلي

حلّ بشأن الرواتب والدولار.. هذا ما قاله أحد الخبراء

اعتبرَ الخبير الاقتصادي باتريك مارديني أن السبب الأول للفقر في لبنان هو ارتفاع سعر صرف الدولار، مشيراً إلى أنّ الحل يكون بدولرة الرواتب.
 
وفي حديثٍ عبر قناة “الجديد”، أشار مارديني إلى أنّ “ارتفاع سعر صرف الدولار ساهم بخفض القدرة الشرائيّة”، مؤكداً أن “الدولرة تساهم في استقرار هذه القدرة”، وقال: “لذلك، يجب السماح للشركات بالتسعير بالدولار لكي تستطيع الرواتب أن تكون بالدولار أيضاً”. 

 
وتابع: “بهذه الطريقة، فإن التداول بالليرة يصبح محدوداً وحينها باستطاعة المصرف المركزي أن يشتري الودائع بالليرة اللبنانية، وبذلك نكون قد أنهينا الأزمة النقدية وباتت عملتنا بالدولار كسائر دول الاتحاد الاوروبي”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى