محلي

أمين عام المدارس الكاثوليكية : لماذا لا تكون أسعار الكتب على دولار 12 ألف ليرة أسوة بالدولار الجمركي؟

اعتبر الأمين العام للمدارس الكاثوليكية ​الأب يوسف نصر​، أننا “لا يمكن أن نقبل أن تكون تكلفة ​الكتب​ المدرسية تتجاوز نصف القسط للعام الدراسي، فمثلا يتم الحديث عن سعر صرف ​الدولار الجمركي​ على أساس 12 الف ليرة، لماذا لا تكون أسعار الكتب على 12 الف ليرة أسوة بذلك؟”.

وتابع في مقابلة له عبر شاشة الـotv: “نريد أن نسهل الأمور على الأهل، وهذا يحتاج الى اجتماعات لنسهل الأمور عليهم، هناك كمية كتب من السنوات القديمة على ​سعر الصرف​ القديم، ويجب الوصول الى حل وسطي وسواء يجمع ما بين كل المعنيين بهذا الملف”.

ودعا الأب نصر “المدارس أن تتعامل بكثير من الليونة والمرونة وأن نكون واقعيين ومتفهمين لأننا في ظرف غير طبيعي وبأزمة، وهناك شريحة من الأهل تعاني الأمرين وحقهال أن ترسل أولادها الى المدارس، ليس الآن وقت تبديل كافة الكتب ضمن اللائحة الواحدة، يجب أن نكون منطقيين وأن نقف الى جانب الأهل حتى نحترم حق الطالب بالتعلم، وحتى تبقى مدارسنا الكاثوليكية مفتوحة أمام كافة الطلاب ولكل المجتمع اللبناني ولا تكون حكرا على طبقة دون أخرى”.

وردا على سؤال حول تخوفه من التسرب المدرسي، رأى أن “على القطاع الخاص أن يأخذ المبادرة ويفتح أبواب مدارسه دون استثناء، وعلى القطاع الخاص أن يبحث عن الحلول، والحل الوسطي والمنطقي هو أن لا يخسر أي طالب المدرسة، ومن المبكر جدا الحديث عن التسرب المدرسي، وأدعو المدارس الى استعمال الرحمة والشفقة لاستيعاب كل الطلاب”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
إغلاق