سياسة

الضرب في الميت حرام لأنّ باسيل لن يتغيّر

أشار عضو كتلة “المستقبل” النائب وليد البعريني إلى أن “الكتلة لم تتبلغ أي إشارات إيجابية عن لقاءات حزب الله برئيس التيار الوطني الحر جبران باسيل”، قائلا: “بالنسبة لنا الضرب في الميت حرام، لأن باسيل لن يتغيّر ويستمر في اختلاق الأزمات”.

وعن اعتذار رئيس الحكومة المكلف سعد الحريري، قال البعريني عبر جريدة “الأنباء” الالكترونية: “فكرة الاعتذار كانت واردة جدًا لأن الرئيس الحريري ابن بيت ورجل دولة وهو قبل التكليف لإنقاذ البلد، وعلى الفريق المعطل تحمّل المسؤولية، لكن الحريري في ظل هذه الأجواء واستجابة لنداء الشارع السنّي لن يعتذر ولن يتراجع، والمطلوب من الفريق الآخر المعطل ان يتراجع وأن يقلع عن وضع الشروط التعجيزية والتمسك بالثلث المعطل”.

وأضاف البعريني: “كل القوى السياسية تعمل لإنقاذ البلد باستثناء فريق واحد يريد أن يستأثر بكل شيء لنفسه”، مؤكدا ان “مبادرة رئيس مجلس النواب نبيه بري مستمرة وأن حزب الله في هذا التوجه ويريد تشكيل حكومة اليوم وقبل الغد، والحزب برغم الاحراج الذي حاول باسيل ان يأخذه إليه يعرف البير وغطاه”.

الوسوم

قسم التحرير

التحرير في موقع قلم سياسي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
إغلاق